whynotwhywhynot

It is time of doing. The question is not why, but why not and why not now

Sunday, June 25, 2006

This is True!

اتفاقية امنية مثيرة للجدل بين واشنطن والقاهرة


لقاهرة: قالت مصادر إعلامية ان القاهرة وواشنطن ابرمتا اتفاق تعاون ثنائي بينهما، يقضي بفرض رقابة أمنية أمريكية فوق أجزاء من السواحل والمرافئ والمياه الإقليمية المصرية، بزعم مكافحة تهريب مواد نووية أو مشعّة عن طريق البحر. ويأتي ذلك بموجب اتفاق إعلان مبادئ، وقّع عليه مسؤولون من دائرة الجمارك وحماية الحدود الأميركية، ومن إدارة الأمن النووي القومية المصرية، يوم الخميس الماضي ، وأعلن مسؤول أميركي بعد ذلك أنّ مصر ستنضمّ الى جهود دولية تستهدف منع تهريب مواد نووية وأخرى مشعّة عن طريق البحر. واضافت المصادر أن الاتفاق ينص على تنفيذ برنامجين أمنيين أميركيين في مصر، وهما برنامج "ميغا بورتس"، أو الموانئ الضخمة، التابع لإدارة الأمن النووي، و"مبادرة أمن الحاويات" الذي تنفذه دائرة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية. ونقلت مصادر إعلامية عن مدير إدارة الأمن النووي الأمريكية لينتون بروكس قوله، إن برنامج "ميغابورتس" يُعتبر حاسماً للأمن الدولي وإشاعة الاستقرار في الاقتصاد العالمي، مضيفاً أنّ واشنطن في عملها مع القاهرة ستتمكن من اكتشاف وردع النقل البحري لمواد نووية ومشعّة محظورة. وبدوره؛ قال مفوض الجمارك وحراسة الحدود الأمريكي، إنّ الأولوية القصوى لهيئته هي منع تهريب تلك المواد، معتبراً أنّ برنامج أمن الحاويات يلبِّي الهدفين التوأمين للأمن وتيسير التجارة. ويخشى مراقبون في مصر من أن يتسبب هذان البرنامجان في تعزيز الحضور الأمني والاستخباري الأمريكي في بلادهم، وخاصة في المرافق الحساسة والحيوية كالمرافئ والسواحل والمضائق، وبخاصة قناة السويس، وهو ما ستكون له أبعاد استراتيجية مستقبلية يصعب تقديرها. وأواوضحت مصادر أنه حسب برنامج ميغابورتس؛ فسيقوم الجانب الأمريكي بتركيب معدّات كشف عن الإشعاع في المناطق السيادية المصرية، تتيح اكتشاف واعتراض سبيل شحنات من المواد النووية والمشعّة. وأما "مبادرة أمن الحاويات" فهي تتيح للجانب الأمريكي التدخل في جهود التعرّف على الحاويات المحملّة بشحنات مشتبهة او بالغة الخطر مما هو متّجه للولايات المتحدة. ومصر هي أول دولة بارزة يتم معها إبرام هذه الاتفاقات الأمنية المثيرة للجدل التي تعدّ تعزيزاً للنفوذ الأمني الأمريكي، وهي الاتفاقات التي سبق لواشنطن أن توصلت إليها مع كل من عُمان وهندوراس وجامايكا في عهد الرئيس الحالي جورج بوش. وتأتي هذه الاتفاقات مع مصر، بعد ضجة في الكونجرس الأمريكي بشأن إمكانية تمديد مساعدات "المعونة" المقررة للجانب المصري حيث جرى إقرارها بعد حالة من الجدل غير المسبوق


http://us.moheet.com/asp/country.asp?m=17

4 Comments:

At 8:17 AM, Anonymous MeMo said...

هى ناقصة
بكره امشى فى الشارع نلاقى واحد امريكانى بيقولى طلع بطاقتك

 
At 2:57 PM, Blogger Whynotwhywhynot said...

Momken! wy leh la2? how gat 3la alamrican ya3ny. Ahhhhhh ya balad

 
At 10:37 AM, Blogger Novacaine said...

Come on!!! This can't be true. What is your source?-if u don't mind my asking?!!!-
Akeed mish ba2eina batee7' lil daragady!!!

 
At 11:09 AM, Blogger Whynotwhywhynot said...

I don't mind at all.
My sources: 1)Alwafd June 26 2006:
http://www.alwafd.org/front/detail.php?id=13205&cat=smal&PHPSESSID=e315a4e829791d526f4752c52828584e
اتفاق مصرى أمريكى لمنع تهريب المواد المشعة
السماح لضباط الجمارك الأمريكيين بالتفتيش في الموانئ المصرية
كتب ـ السيد سعيد:
وقعت مصر علي اعلان مبادئ مع الولايات المتحدة لمنع تهريب المواد المشعة عن طريق البحر. وتوقع القاهرة وواشنطن علي الاتفاقية نهائيا خلال ايام. تتضمن الاتفاقية برنامجين: الاول ميجابورتس التابع لإدارة الأمن النووي، والثاني مبادرة امن الحاويات، الذي تنفذه دائرة الجمارك وحماية الحدود الامريكية. أكد مسئول امريكي ان الاتفاقية تهدف لاكتشاف وردع نقل المواد النووية والمشعة المحظورة بحرا. وأشار إلي ان الاتفاقية تسمح لادارة الامن النووي الامريكية بتركيب معدات للكشف عن الاشعاعات النووية داخل الموانئ المصرية.
كما تتيح اعتراض سبيل الشحنات المشتبه في احتوائها علي مواد نووية ومشعة.
اكد المسئول بموجب مبادرة امن الحاويات ان ضباطا تابعين لادارة الجمارك وحماية الحدود والهجرة الامريكية يمكن ان يتواجدوا في الموانئ المصرية لفحص الحاويات المحملة بشحنات مشبوهة او بالغة الخطورة والمتجهة للموانئ الامريكية.
وكان مسئول امريكي قد اعلن انضمام مصر لجهود دولية تستهدف منع تهريب مواد نووية ومشعة عن طريق البحر.
20)The source in the blog at www.moheet.com
This kind of news is hard to fabricate. And regarding the bate7'a thing, you tell me:)

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home